توبة هاني طاهر واعلان خروجه من الأحمدية
هاني طاهر
الثلاثاء 30 أغسطس 2016

بسم الله الرحمن الرحيم اعلن اني لم اعد فردا في الجماعة الاحمدية.

كيف دخلت هذه الجماعة ؟وكيف خرجت منها؟ ما هي الاسباب؟ مالذي صادفني خلال هذه السنوات الطويلة؟

هذا يجب ان اشهد به شهادة حق,يجب ان يعلمه الناس ويجب ان تستفيد منه الاجيال الاحقة وتأخذ العبر ,فكل انسان لابد ان يحدث عن تجربته. هذا لا يعني انه يلزم بها الناس ,انما يستفيد الناس من المعلومة أي معلومة من التجربة اي تجربة من القصة اي قصة.

فكيف دخلنا هذه الجماعة؟ دخلناها لاننا رأينا ان مؤسسها قد قدم نظريةً رأيناها متكاملة في مسئلة وفات المسيح ,ونزوله ,وتفسير علامات الساعة,والاهم ايضًا رايناه الافكار القيمة من الحرية الدينية ,ومن تنزيه للقرآن عن النسخ,ومن تفسير القصص القرآنية تفسيرًا رأيناه رائعاً.

مع مرور الايام ومع ترجمة الكتب بدئنا نرا ان هذه التفيسرات لايقول بها المؤسس!!! متى بدأت ترجمة الكتب؟ بدأت سنة 2008م تقريباً

ففي كل سنة بدأنا نرا شيئاً جديداً ولكن كنا نحاول تبريره. كنا نحاول تأويله.

وكنا نقول ايضاً : لابد ان يكون للمؤسس اقوال تأتي لاحقاً في الكتب التي لم تترجم بعد ستشرح هذه المواضيع ,او له اقوال في هذه المواضيع التي نراها قيمة. ترجمت الكتب وانهت الكتب ولم نرا شيئاً.

الإشكال كان اولاً : ان الجماعةَ كل الجماعة تقريباً يرون ان المؤسس معصوم في اقواله ,هو الحكم العدلُ الذي جاء يحل القضايا كلها ,طيب يحل القضايا كلها !!! لم يحلل شيئاً.

القضايا كما هي ,أقواله تتناقض مع ما نقول فكيف ترونه حكماًعدلاً إذا وانتم لا تأخذون باقواله ؟؟؟

لاتأخذون باقواله وتصرون ان اقواله هي التي تتحدثون عنها !!! هذا تزييفٌ لانرضاه والامثلة لاتحصى عدداً ,لايمكن إحصائها مثلاً :مؤسسه الجماعة الأحمدية يقول بالنسخ نسخ التلاوة ونسخ الحُكم كما هو في الفكر التقليدي تماماً وجماعتنا ظللنا سنوات ننزه القرآن عن النسخ ,اول كتاب كتبته أنا عن النسخ وأنا في الجماعة ,طيب كيف هذا؟ انا اكتبُ في واد والمؤسس في واد !!!

استطيع ان اقدم اقوالاً كثيرة في هذا الموضوع للمؤسس.

الرجم على سبيل المثال : ظللنا نقول لا رجم وأن آية الزنى "جلد الزاني "نسخت الرجم ,لا المؤسس يقول بالرجم ، لن نجدا قولا له ينفي الرجم قط مستحيل.

هذا... متى عرفتُهُ ؟ بعد ان ترجم كلُ شيئ ,بعد ان ترجمت الكُتب والاعلانات والملفوضات يعني أقوال المؤسس والرسائل أيضاً,بعد ان ترجم كل شيئ اتضح كلُ شيئ , القصص القرآنية كلها يفسرها كما في التفسير التقليدي ,هذا الذي ملأنا الدنيا به كلاما في الفضائية :اننا نتحدث عن تفسيرات جميلة لقصص النبياء وأيوب وداوود وما شابه ذلك وجن سليمان ,وسفينة نوح وفصة آدم وعبور موسى للنهر ,كل القصص يإختصار كلها و نوم اهل الكهف ثلاث مئة وتسع سنين الة آخره كلها يقول بها المؤسس بغير ما نعرف .

إذاً لماذا نزيف على الناس ؟ لماذا نخدع الناس ؟ لماذا نقول لهم عندنا تفسيرات عظيمة؟

لو ظللت على ما انا فيه معناها أزيف للناس .

الآن لو ان الجماعةَ وضحت هذه الاقوال وقالت لا يا جماعة يا عالم المؤسس يقول بغير ذلك ,لابأس نقول لهم ممتاز ,هل وقف الامر عند هذا الحد؟ بالنسبة إليّ لم يكن هناك إشكال في هذه القضية لم يكن هناك اشكال لانني لم اكن أرا المؤسس معصوماً ,ولم اكن أراه يعني .. قضي الامر الذي فيه تستفتون ,فبالتالي لم يحدث اشكالٌ مدمر في البدايات , اما عند الآخرين الذين يرونه معصوما من البداية هذا الذي يجنني كيف انهم الى الآن يجمعون بين النقائض ؟

هذا فعلا غريب باختصار شديد لا اريد الآن ان اتوسع في هذا الموضوع كثيرا ,حين كثرت هذه القضايا وجاءت قضايا أخرى اصعب منها حين رأينا المؤسس كيف يتحدث عن الاعداد مثلا كيف يناقش الخصوم هذا بعد .. لايمكن معرفة ذلك من دون ان تقرأ الاعلانات إعلانات المؤسس لايمكن ,في الكتب كنا نبرر مثلا بعض الاشياء نقول ممكن سهيو اما اذا قرأت الاعلانات والملفوضات ستتضح الصورة كاملةً باليوم تقريبا الاشياء معروفة وماذا حدث وتستطيع ان تربط مثلاً حدث زلزال سنة 1905م في اربعة اربعة ,بعدو مباشرةً بداء المؤسس يتلقى وحياً يوميا انه هناك زلزالا عظيما ,طيب يا اخي لما لم تتلقى وحيا قبل هذا التاريخ؟مثلاُ فواضح .. اربطوا الاشياء بالتاريخ ستكتشفون حقائق مذهلة لايمكن السكوت عليها.

بإختصار شديد لذلك خرجنا من الجماعة بعد ان توصلت الى يقين ان هذا المؤسس ليس مسيحاًولا مهدياً.

إذن هذا .. لخصت انا الآن كيف دخلنا وكيف خرجنا ولماذا طال الوقتُ؟ هناك سبب مهم في إطالة الوقت هو : ان حبك للشيئ يعمي ويصم

حين تحب شيئاً بطريقة مذهلة جارفة يطول عليك الامد حتى تبداء ترا الاشياء لانك لاتراها مادمت تحب حباً اعمى اصلاً .

هذا حديثٌ في السنن ورد : حبك الشيئ يعمي ويصم ,لذلك ندائي الان لـ.. اولا للمسلمين عموما انه لا داعي البته ان تشمتوا بالجماعة الاحمدية هم أُناسٌ محترمون محترمون في عمومهم لايؤذون أحداً ,ليسوا من الدواعش ,لايريدون تدمير العالم ,نعم هناك إشكالات لا اريد الان ان ..اتشعب كثيراً ,فاليمنحوا الحرية الفكرية كاملةً ,لا للتكفير قط ,الذي يعلن انه مسلم فهو مسلم ,الإشكالات التي في الجماعة هائلة لا حصر لها لاتستدعي ان يهاجموا قط ,على فرض انه إن كانت الاشكالات قليلة فاليهاجموا انا لا اقول ذلك ولكن من باب اولى ,الجماعات لا تنتهي إلا داخلياً, اما الهجوم الخارجي هذا لايفيد احداً,اذاً اتركوا الجماعة كما هي ,اتركوها تنشر دعوتها ,اتركوها تتحدث بأفكارها كما تريد هذا التطفير ليس من الاسلام ,لايوجد آية تقول ايها الناس كفروا ,ولا يوجد حديث .

ندائي للاحمديين لا ادعوكم الى الخروج من الجماعة ولا الى التأثر بأقوالي ادعوكم فقط الى ان تقرأُ كتب المؤسس ان تضغطوا وتطالبوا لانريد ان نقول تضغطوا تطالبوا المكتب العربي بالتسريع ترجمة كتب المؤسس واعلاناته وملفوظاته ليس اكثر.

يا جماعة ترجمة هذه الاشياء ونشرها لايحتاج سنة ان كانت هناك جهود حقيقية ولاتضيع الجهود هنا وهناك المسئلة ليست فزياء نووية فاليشغل اكثر من شخص في المراجعة المسئلة باختصار شديد ليست معقدةً.

لذلك اقول لا اريد ان يتأثر احد بي لا تقولوا هذا كان عالماً او غير ذلك او بالعكس هذا .. اضله الله وهذا متكبر لاداعي لا للسلب ولا للإجاب اتركوا ذكر شخص اسمه هاني كل واحد يقرأ وحده او مع غيره المهم ان يقرر بنفسه المهم ان لايكون لقراري تأثير على احد لاسلبا ولا ايجابا.

لا شماتةً ولا تسخيفاً باحد ,أنشروا التسامح والتراحم والمودة فيما بينكم جميعا خاص الاحمديين ,سواء اقتنع احد بما قلتُ او بما سأقول او بما قرأ او بما سيقرأ ,فترك او لم يترك ,يجب ان تظل العلاقات وديةً,بين الذين تركوا وبين الذين ظلوا ,يجب ان تضرب الجماعة مثلا في التسامح والتراحم والمحبة ,لعل هذه النقطة تكون من افضل ما عملته الجماعة .من افضل النقاط التي يمكن ان تقدمها الجماعة ان يخرج رجل مهم فيها ثم يظل يعاملها باحترام وتعامله باحترام رغم انه سيقول اشياء واشياء ,يا جماعة قول الحقيقة وما يراه الانسان حقاً هذا واجب ,مذا افعل ؟يعني اسكت؟ يعني ارا الاشياء واسكت عنها هذا لايمكن هذا لم يكن مرة في حياتي ,لا استطيع يا جماعة ,لستُ اكره احدا ,لا اعادي احدا ,احب الجميع احب هذه الجماعة ,ولكن لا استطيع يا جماعة ان ..اسكت فارجوكم ان تتفهموا هذا الموضوع ,ولابد ان اتحدث بكل المواضيع,بإختصار نداء الى الامة كلها ان تتسامح فيما بينها ان تنشر المحبة ان تحب جميع الطوائف والمذاهب والفرق كلنا اخوة متحابون مهما كان حجم خلافاتنا ,آن لامتنا ان تنهض وان تسابق الامم ,

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا 

 

 

 

 

 

 
  
 
الاسم:  
نص التعليق: 
      
 
 
868567

الدولة عدد الزوار
7
1